تغذية

السمنة : تعرف على أسبابها وآثارها الجانبية وطرق العلاج منها

أسباب السمنة

انتشرت فى الأونة الأخيرة الكثير من الأمراض التى تؤثر بالسلب على صحة الإنسان ومن هذه الأمراض هى السمنة حيث انتشرت السمنة بشكل كبير للغاية وخاصة بين الأجيال الجديدة بسبب انتشار أسباب السمنة. ولتفادي أضرار السمنة المختلفة يجب في البداية التعرف على ما هى السمنة ولماذا زاد خطر الإصابة بالسمنة عن أى وقت سابق.

تختلف مفاهيم السمنة عند العديد من الأشخاص، حيث يعتقد البعض أن زيادة الوزن البسيطة تُعتبر سمنة، ولكن هذا غير صحيح، حيث يوجد بعض المعايير والحسابات لتتمكن من معرفة وضعك الحالي وما هى الطرق لتفادى الإصابة بالسمنة. ولهذا السبب سوف نقدم لك فى هذه المقالة كل المعلومات التى يجب أن تعرفها عن السمنة لتتمكن من المحافظة على صحتك.

ما هى السمنة؟

السمنة هي زيادة الوزن مقارنتةً بطولك. ويتوقف ذلك على مؤشر كتلة الجسم حيث يتم من خلال القيام بعملية حسابية بين الطول والوزن.

إذا قمت بحساب مؤشر كتلة الجسم من خلال القيام بهذه المعادلة البسيطة وهى (الوزن بالكيلوجرام / الطول بالمتر2) ويكون الناتج هو مؤشر كتلة الجسم الخاص بك.

وبعد معرفة مؤشر كتلة الجسم الخاص بك، من المؤكد أنك تتسائل عن عما تشير هذه الأرقام. لذلك سوف نقوم بعرض التصنيفات المختلفة لكل مؤشر كتلة الجسم.

فإذا كنت من البالغين وتبلغ من العمر أكثر من 20 عامًا:

  • 18.5 أو أقل: فأنت تعاني من النحافة.
  • من 18.5 إلى أقل من 25: وزنك معتدل.
  • من 25 إلى أقل من 30: تعاني من زيادة فى الوزن.
  • من 30 إلى أقل من 35: سمنة من الدرجة الأولى.
  • من 35 إلى أقل من 40: سمنة من الدرجة الثانية.
  • من 40 أو أكثر: سمنة من الدرجة الثالثة أو السمنة المفرطة.

أما بالنسبة للأطفال بداية من عامين حتى 19 عام، فأن مؤشر كتلة الجسم الخاصة بهم تختلف عن البالغين وهي عبارة عن:

  • أقل من 5: نحافة
  • من 5 إلى أقل من 85: وزن معتدل.
  • من 85 إلى أقل من 95: زيادة وزن.
  • من 95 وأكثر: سمنة.

ما هى أسباب السمنة؟

يوجد العديد من أسباب السمنة، و لتتمكن من معالجة السمنة يجب عليك فى البداية معرفة ما السبب وراء السمنة، وبالتالي العمل على القضاء على هذه الأسباب، ومن هذه الأسباب:

1- العادات الغير صحية: قد يرجع السبب فى السمنة إلى إتباع عادات صحية خاطئة مثل تناول كميات كبيرة من المأكولات التى تضم عدد سعرات حرارية كبير وعدم القيام بمجهود كبير لحرق هذه السعرات الحرارية مما قد يؤدى فى نهاية المطاف إلى الإصابة بالسمنة.

اقرأ أيضًا: كيفية حساب السعرات الحرارية

ومن العادات الخاطئة التى قد تقوم بإتباعها هو تناول الأطعمة فى وقت متأخر من اليوم ثم الذهاب إلى النوم. أو عدم أخذ قسط كافى من النوم.

 

صورة للأكل الغير صحي 2 – سبب وراثى: من الأسباب الشائعة فى السمنة هو العامل الوراثي فيما يتعلق بعملية تخزين الدهون.

3 – التقدم فى السن: بسبب بطئ فى أجهزة الجسم، تبطئ عملية الحرق مما يؤدي إلى زيادة الوزن.

4 – الحمل: يؤدي إلى الحمل إلى زيادة الوزن بشكل ملحوظ للغاية، وتكون الدهون المكتسبة من الحمل من الدهون الصعب التخلص منها بسهولة وقد تصل إلى حد السمنة

5 – خمول فى الغدة الدرقية: تُعتبر الغدة الدرقية من الأسباب الخفية لزيادة الوزن، التى قد يحدث حتى مع تناول نظام غذائي صحي.

6 – هشاشة العظام: تؤدي الهشاشة فى العظام إلى عدم القدرة على الحركة مما يؤدي إلى عدم القيام بمجهود كبير وبالتالى زيادة الوزن.

من هم المعرضون للإصابة بالسمنة؟

بسبب كثرة العوامل المؤدية إلى الإصابة بالسمنة، يوجد بعض الأشخاص المعرضون للإصابة بالسمنة دونًا عن غيرهم، ومن هؤلاء الأشخاص: من يعانون من أسباب وراثية، أو الأشخاص المحيطين بمجتمع باتباع بعض العادات الخاطئة الغير صحية مثل كثرة تناول الأطعمة الجاهزة، عدم معرفة كيفية طهي الطعام الصحي، التوقع بأنك غير قادر على تناول أطعمة صحية، لا يوجد بجوارك أماكن لممارسة الرياضة.

ومن العوامل التى قد تجعلك مُعرض للإصابة بالسمنة قد تكون عائدة إلى العوامل النفسية مثل الاكتئاب، على حسب شخصية كل منا، قد يلجأ البعض إلى تناول كمية كبيرة من الطعام عند شعورهم بالاكتئاب للهروب من هذه الحالة النفسية السيئة. كما أن بعض عقاقير المضادة للاكتئاب قد يقوم بدورها إلى اكتساب المزيد من الوزن.

من الأسباب النفسية أيضًا هو الإقلاع عن التدخين مما يؤدي من جانبه إلى زيادة الشهية و رغبتك فى تناول الكثير من الطعام.

 

صورة للأقلاع عن التدخين ومن الأشخاص الذين قد يعانون من خطر الإصابة بالسمنة، هم يتناولون بعض العقاقير مثل دواء لمنع الحمل.

أخطار السمنة على الصحة

السمنة ليست مجرد زيادة بسيطة فى الوزن، أنما قد يؤدي إلى بعض الآثار الجانبية الخطيرة على الصحة، ومن هذه المخاطر:

  • سكر من الدرجة 2.
  • الأزمات القلبية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • بعض أنواع السرطان مثل سرطان القولون، أو سرطان الثدي
  • السكتة الدماغية.
  • أمراض المرارة.
  • مرض الكبد الدهنى.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول.
  • بعض مشاكل التنفس.
  • التهاب المفاصل.
  • العقم.

طرق علاج السمنة

بعد التعرف على السمنة وأسباب الإصابة بالسمنة والآثار الجانبية للسمنة، جاء وقت التعرف على طرق العلاج من السمنة، ويتم ذلك من خلال الذهاب إلى طبيب متخصص لتتمكن من معرفة سبب السمنة وبالتالي البدء فى إتباع نظام غذائي ليتماشي مع حالتك الصحية.

اقرأ أيضًا: أهم نصائح للحفاظ على نظامك الغذائي الصحي

وقد يلجأ بعض الاطباء أو متخصصين التغذية إلى إتباع نظام غذائي بعينه سواء الكيتو دايت أو اللوكارب. وأما إذا كانت حالتك الصحية تتطلب إلى إجراء عملية جراحية سيقوم الأطباء بتوجيهك إلى هذا الحل الذي أصبح منتشرًا للغاية، ولكن بعد القيام بهذه العملية الجراحية سوف تضطر إلى إتباع نظام غذائي صحي للوصول إلى الوزن المثالي.

اقرأ أيضًا: تجارب رجيم الكيتو دايت

كما يوجد بعض العادات التى يتعين عليك تغيرها بشكل جذري لتتمكن من العلاج السمنة أو تفادى الإصابة بالسمنة وهى:

  • إتباع نظام غذائي صحي متوازن، وهذا ما يقدم لك قلت فري، حيث يقدم لك حلى صحية وشهية وعادة ما يحبها الجميع حتى لا تشعر بملل أو الحرمان من تناول أى نوع من المأكولات الصحية.
  • ممارسة الرياضة حوالى 20 إلى 30 دقيقة بشكل يومي.
  • تناول نسبة كبيرة من الدهون وسعرات حرارية كبيرة بشكل معتدل.

السمنة وقلت فري

أن السمنة من الأمراض المنتشرة بشكل كبير بين مختلف الأشخاص بسبب انتشار الأسباب التى قد تؤدي فى النهاية إلى الإصابة بالسمنة بمختلف درجتها.

ولتفادي الإصابة بالسمنة، قلت فري تقدم لك العديد من الحلى الصحية والشهية، كما يمكنك الحصول على خصم خاص على جميع منتجاتنا من خلال هذا الرمز الترويجي “freeofguilt”.

ابقى بصحة جيدة دائمًا مع قلت فري!

 

صورة عرض تشيز كيك