مقاومة الأنسولين وكيفية علاجها

مقاومة الأنسولين وكيفية علاجها

 

مقاومة الأنسولين هي ظاهرة تصيب الأشخاص بشكل عام نتيجة زيادة تناول السكريات والنشويات وهذا يؤدي إلى فقد خلايا الجسم قدرتها على استهلاك الجلوكوز،
تحدث مقاومة الأنسولين عندما لا يستجيب الجسم بشكل مناسب للأنسولين، مما يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم.
وينتج عن هذا توقف خلايا الكبد والعضلات عن استقبال السكر مما يؤدي إلى ارتفاع السكر في الدم وبالتالي زيادة إفراز الأنسولين
في هذه المقالة سنتعرف على ما هي مقاومة الأنسولين وأسباب حدوثها، أعراض مقاومة الأنسولين وكيفية العلاج من مقاومة الأنسولين

ماهي مقاومة الانسولين

مقاومة الأنسولين هي حالة مرضية تحدث عندما تكون خلايا الجسم غير قادرة على استجابة الأنسولين ولا تستطيع امتصاص السكر بسهولة.، يحصل الإنسان في العادة على زيادة السكر في الدم بعد تناول طعام يحتوي على الكربوهيدرات
هذا يعطي البنكرياس إشارات لإفراز الأنسولين، والذي يساعد خلايا الجسم بعد ذلك على امتصاص السكر وتحويله إلى طاقة حتى تتمكن من العمل بشكل طبيعي، مقاومة الأنسولين تعطل هذه العملية.

اسباب مقاومة الانسولين

لا يزال معرفة السبب الرئيسي لـ مقاومة الأنسولين مجهول حتى الآن إلا أن توصلت الدراسات لبعض الأسباب التي تعرض الجسم للإصابة بـ مقاومة الأنسولين … إليك بعض من أسباب الإصابة بمقاومة الأنسولين:
1- اتباع نظام غذائي عالي السعرات الحرارية أو نظام غذائي عالي الكربوهيدرات أو عالي السكر.
2- زيادة الوزن دون أسباب واضحة، وخاصة زيادة محيط الخصر بما يقارب 90 سم لدى النساء، وما يقارب 100 سم لدى الرجال. 
3- ارتفاع مستويات الأنسولين في الدم
4- تخزين الدهون الزائدة في الكبد والبنكرياس

علامات مقاومة الانسولين

تظهر علامات واضحة للإنسان تدل على إصابته بـ مقاومة الأنسولين مثل
– زيادة الشعور بالعطش والجوع بشكل دائم
– زيادة الرغبة في تناول الحلويات والمعجنات.
– ارتفاع ضغط الدم
– ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم
– من أعراض مقاومة الإنسولين على الجلد ظهور بقع جلدية داكنة سميكة، وخاصة خلف الرقبة، ومفاصل الأصابع، ومنطقة الفخذ والإبط، والتي تبدو على شكل نتوءات جلدية غالباً ما تظهر في منطقة الرقبة والإبط
أظهرت نتائج دراسة نشرت عام 2020 أن من بين 164 مريض مصاب بمرض السكري من النوع الثاني وجدت الزوائد الجلدية العنقية أو الإبطية لدى 85 منهم
مقاومة الأنسولين وكيفية علاجها

علاج مقاومة الانسولين

علاج مقاومة الانسولين بالطبع عن طريق الأدوية وبعض التحاليل التي يكتبها لك طبيبك الخاص ولكن الأدوية وحدها لن تشفيك من مقاومة الأنسولين بنسبة يمكن علاج مقاومة 100% يجب أن تغير من عاداتك غير الصحية التي كنت تتبعها من قبل لذلك ستتعرف معنا على علاج مقاومة الإنسولين بالاكل
أولاً اتباع نظام غذائي مناسب 
يُساعد تناول بعض الأطعمة في تخفيف الضغط على البنكرياس، وبالتالي زيادة احتمالية الشفاء من مقاومة الإنسولين
يجب اتباع نظام غذائي يناسبك، نظام قليل الكربوهيدرات والنشويات والسكريات لأنهم يعتبرون هما الأسباب الأساسية في ارتفاع نسبة الأنسولين في الجسم.
يُنصح دائماً باتباع نظامي الكيتو دايت واللوكارب للأشخاص الذين يعانون من مقاومة الأنسولين لوجود علاقة دائمة بين مقاومة الأنسولين ونزول الوزن
ثانياً تناول الخضروات والفاكهة
الخضروات: تتميز الخضروات بأنها قليلة السعرات وغنية بالألياف، مما قد يجعلها خيارًا مثاليًا للحفاظ على مستويات السكر بالدم في حدوده الطبيعية من قائمة هذه الخضروات
الفاصوليا الخضراء.
الفلفل الملون.
السبانخ.
الكرنب.
البروكلي.
القرنبيط.
البندورة.
الفاكهة: يساهم تناول الفواكه الغنية بالألياف في علاج مقاومة الأنسولين، ومن هذه الفواكه ما يأتي
التفاح.
التوت.
الخوخ.
ولكن يجب الابتعاد عن شرب عصائر الفواكه لأنها ترفع من مستويات السكر بالدم بشكل سريع تمامًا كما تفعل المشروبات الغازية، وحتى التي يكتب عليها أنها دون سكر مضاف، فهي تحتوي على نسبة عالية من السكريات الطبيعية التي ترفع سكر الدم
ثالثاً الحبوب الكاملة 
تعتبر الحبوب الكاملة علاج طبيعي من مقاومة الأنسولين ومن أمثلة هذه الحبوب
– حبوب الكينوا
– الشعير
– البرغل
رابعاً البقوليات:
مثل: الفاصوليا الخضراء والفاصوليا الحمراء
خامساً الأسماك:
تتميز الأسماك بكونها غنية بالأحماض الدهنية، مثل: أوميغا 3 التي قد تساهم في التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب عند مرضى مقاومة الإنسولين والسكري، وبإمكانك تناول عدة أنواع من الأسماك، مثل في هذه الحالة:
سمك السلمون
سمك السردين
 التونة
سادساً الدواجن:
تعد الدواجن حل جيد لمرضى مقاومة الأنسولين، إذ يمكنك تناول صدور الدجاج، أو الديك الرومي في هذه الحالات
ليست هذه القائمة فقط التي تساعد على علاج مقاومة الأنسولين ولكن من الممكن أن نجد عامل واحد أثبتت الدراسات على فعاليته الكبيرة في علاج مقاومة الأنسولين وهي “القرفة” فماذا تعمل القرفة في علاج مقاومة الانسولين .
مقاومة الأنسولين وكيفية علاجها

القرفة ومقاومة الأنسولين

تلعب القرفة دوراً هاماً في تعافي الجسم من مقاومة الأنسولين، فقد أجريت دراسات على أشخاص استخدموا القرفة بشكل يومي على مدار 12 أسبوع بمقدار 2 جرام أو أكثر
وكانت النتيجة وجود فرق كبير في فقدان الوزن ومقاسات البطن وكتلة الدهون، كما أن لها تأثير على حساسية الأنسولين، كما أن وجدوا أن القرفة لها تأثير على الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني
ووجدوا  أنها تحسن من السكر التراكمي وسكر الصيام وبذلك تكون لها دور فعال في معالجة مقاومة الأنسولين
كيفية الاستفادة من تناول القرفة
من الممكن أن نعتمد عليها في وجباتنا الأساسية أو نقوم بتحضير بعض الكيكات بها مثل كيكة القرفة أو أننا نقوم بشُربها بمقدار 2 جم بدون إضافة السكر.
يمكن أن يتعرض أي شخص للإصابة بمقاومة الأنسولين، ولكن المصابين بزيادة في الوزن معرضون لخطر أكبر على وجه الخصوص ويزداد خطر الإصابة لدى الأفراد الذين لديهم تاريخ عائلي لمرض السكري من النوع الثاني،
والأفراد الذين تزيد أعمارهم على 45 عامًا، بذلك نكون قد عرضنا مقاومة الأنسولين من حيث أسباب حدوثها وكيفية علاجها.
فقط تذكر دائماً أن صحتك غالية ولها واجب كبير تجاهك عليك الاهتمام بها
مقاومة الأنسولين وكيفية علاجها

اترك تعليقا